إثبات الهوية دون الحاجة إلى الذهاب إلى السلطات

 إن طريقة إثبات الهوية من خلال الكاميرا الأمامية للهاتف المحمول تجعل ذلك ممكنًا

أصبحت عملية التحقق من هوية المتقدمين للحصول على إعانة البطالة الآن ممكنة بصورة إلكترونية لدى الوكالة الاتحادية للعمل من خلال الكاميرا الأمامية للهاتف المحمول (السيلفي). 

ينص القانون على ضرورة التحقق من هويات المتقدمين بطلبات للحصول على إعانة البطالة حتى يتسنى لهم الحصول على الإعانة. إلا أن هذا الإجراء أصبح معلقًا منذ تفشي جائحة كورونا في ألمانيا.

وحتى يتسنى للسطات التحقق من الهوية دون الحاجة إلى المثول شخصيًا أمامها فإن الوكالة الاتحادية للعمل بالاشتراك مع شركة Nect GmbH أدخلت طريقة رقمية جديدة في عملها.

وهذه الطريقة الجديدة هي التحقق من الهوية من خلال الكاميرا الأمامية للهاتف المحمول. وكل ما تحتاجه لذلك هو جهاز يسمح بتثبيت تطبيقات عليه مثل الهاتف المحمول الذكي أو التابلت وإنترنت ووثيقة إثبات هوية سارية مثل بطاقة الهوية الشخصية أو جواز السفر.

بعد تثبيت التطبيق يجب التسجيل في الخدمات الإلكترونية التي تقدمها الوكالة الاتحادية للعمل. وحماية البيانات الشخصية مكفولة ومضمونة.

لا يحتاج مقدمو الطلبات إلا القيام بثلاث خطوات فحسب بالتطبيق لإثبات هويتهم: تسجيل فيديو قصير لأنفسهم والجهة الأمامية لوثيقة إثبات الهوية والتقاط صورة لوثيقة إثبات الهوية.

معلومة مهمة! إن عملية إثبات الهوية من خلال الكاميرا الأمامية للهاتف المحمول اختيارية بالنسبة للعملاء.

في حالة تخلف أحد المتقدمين عن إجراء هذه العملية حتى موعد 30 سبتمبر 2020 وهو آخر موعد محدد لها أو لم تتوفر لديه الأجهزة والسبل التقنية لإجرائها، فسوف ترتب الوكالة الاتحادية للعمل موعدًا لمقابلة شخصية معه. وبالتالي ستُجرى عملية التحقق من الهوية بالطريقة التقليدية المعتادة.

معلومة مهمة! سيتلقى كل من يحق له إجراء تلك العملية خطابًا بحلول نهاية شهر يوليو يتم فيه عرض إجراءات تحديد الهوية الشخصية من خلال الكاميرا الأمامية للهاتف المحمول وشرح كيفية إجرائها. ومن ثم لا يتعين على المعنيين بالأمر فعل أي شيء حتى يُرسل لهم الخطاب. سيتلقى جميع العملاء الذين يحق لهم إجراء تلك العملية خطابًا به كود مسح ضوئي (QR-Code).